GO MOBILE version!
مهرجان الكوزين
أخبار فوكس
سفراء مصر لفنون الطهي من شباب الشيفاتسفراء مصر لفنون الطهي من شباب الشيفاتجمعيه الطهاه المصرين2017-03-14 19:33:44
الكيوى وتأثيره على الجسمالكيوى وتأثيره على الجسمالشيف هانى عصام الدين2017-02-12 09:28:49
صفحه فيس فوكس
استطلاع الرأي
ما رأيك بالموقع الجديد
أكتوبر920169:47:11 صـمحرّم71438
شكرا الشيف ”عمر حماده” البطل المصرى
شكرا الشيف ”عمر حماده” البطل المصرى
شكرا الشيف ”عمر حماده” البطل المصرى
أكتوبر920169:47:11 صـمحرّم71438
منذ: 2 سنوات, 8 شهور, 8 أيام, 13 ساعات, 51 دقائق, 23 ثانية

قليلاما اكتب مقال او رأى الشخصى ولكنى رأيت ان اكتب مقال خاص للشيف عمر حماده 

والذى اراه خبره متميزه ولديه حب كبير للمهنه ورصيد متميز من الانجازات الدوليه 

والسبب انى اتمنى ان اراه  فى بطولات دوليه جديده مره اخرى وان يرفع علم بلده بمحافل 

دوليه جديده ووسط دول كبرى مرات و مرات 

 

شكرا الشيف "عمر حماده"   أحد ابناء جمعيه الطهاه المصرين والشيف المتميز بسيتى ستارز

 على مشاركتك الاخيره فى احدى البطولات الرسميه المعتمده فى اليونان

والتى فازت بها  فنلندا / السويد / سنغافوره

 

والتى تعد من اقوى مسابقات الواكس والتى حملت بين طياتها عشرون دوله تتنافس لحمل اللقب

والان وبعد المشاركه وبغض النظر عن الفوز من عدمه ما الهدف وراء تلك المسابقات وما هى القيمه المضافه

التى تعود على المشارك او البلد التى تمثله من تلك المشاركات

 

وما هو الذى عاد به شيف مثل الشيف عمر حماده من تلك المسابقه الدوليه الكبيره

اعتقد من وجهه نظرى ان المكسب الحقيقى هو الاحتكاك وتبادل

الثقافات والتعرف على ما هو جديد بالمجال لطهوى

والان نحن على  اعتاب الهيس والفاعلايات المقامه به والمسابقات المختلفه

يجب ان يكون بقراره كل متسابق ما الهدف من المشاركه واين

انا من ضمن هؤلاء وما هو رأى الحكام الفنى لى

ان الاحتكاك الدولى وتمثيل مصر به لهو علامه ومؤشر

ايجابى فعال ان الدوله بها حراك قوى وفعال بالمجال الطهوى

لذا يجب على الجميع ان يكون الهدف الاساسى لهم هو المعرفه

التطوير من الثقافه والتعرف على ما هو جديد

فجميع من حاورتهم من كبار الطهاه المصرين او الاجانب كان هدفهم 

الاول هو الاطلاع وما هو جديد والمعرفه

فهذا هو الطريق الاضمن الى النجاح ثم التميز فى النجاح

ونعود ونشكر الشيف عمر حماده فلك كل الشكر والاحترام والتقدير لقد اجتهدت واديت ما هو عليك وتذكر ان على المرء ا نيسعى وليس عليه ادراك النجاح فانجاح والمكسب والخساره بيد الله عز وجل

فأنت فى كل الاحوال فخر لبلدك ومهنتك  ونتمنى ان نراك قريبا فى مسابقات جديده ومحافل طهويه دوليه اخرى وستظل بطل مصر وافريقيا 

أُضيفت في: 9 أكتوبر (تشرين الأول) 2016 الموافق 7 محرّم 1438
منذ: 2 سنوات, 8 شهور, 8 أيام, 13 ساعات, 51 دقائق, 23 ثانية
0

التعليقات