GO MOBILE version!
مهرجان الكوزين
أخبار فوكس
سفراء مصر لفنون الطهي من شباب الشيفاتسفراء مصر لفنون الطهي من شباب الشيفاتجمعيه الطهاه المصرين2017-03-14 19:33:44
الكيوى وتأثيره على الجسمالكيوى وتأثيره على الجسمالشيف هانى عصام الدين2017-02-12 09:28:49
صفحه فيس فوكس
استطلاع الرأي
ما رأيك بالموقع الجديد
فبراير1020161:48:54 مـجمادى أول11437
الشيف محمد فوزى مع فوكس يجاوب عن (من هو الشيف؟)
الشيف محمد فوزى مع فوكس يجاوب عن (من هو الشيف؟)
الشيف محمد فوزى مع فوكس يجاوب عن (من هو الشيف؟)
فبراير1020161:48:54 مـجمادى أول11437
منذ: 3 سنوات, 3 شهور, 9 أيام, 20 ساعات, 35 دقائق, 1 ثانية

فوكس تفتح مع الخبراء الملف الحساس المسكوت عنه من الجميع رغم تواجده بقوه فى ساحه الطهى والطهاه

وتطرح السؤال الاكثر جدلا رغم سهوله اجابته  ( من هو الشيف؟)

بمعنى على من نطلق كلمه شيف وما هى المعاير التى يجب

ان تتوافر فى الشخص لينال هذا اللقب المهنى المتخصص الكبير

رأينا فى الفتره الاخيره أختلال فى المعاير المهنيه لدى مهن كثيره وعلى اولها مهنه الشيف

اقدم المهن على الارض واكثرهم تأثيرا ونرى بها انماط كثيره وتتجمع بها أطياف متعدده من المجالات الاقتصاديه

فهى المهنه الوحيده التى يجتمع بها الصناعه والتجاره والصحه والتغذيه والسياحه والرزاعه والاستثمار

وتتفرد تلك المهنه القيمه دون غيرها بكل تلك التنوعات المتعدده فالشف بدول أوروبا اهم من الطبيب

وتوجد مقوله شهيره (ان كان لك شف جيد لن تذهب للطبيب)  ورداءه مصدر فخر لمن يرتديه

اما بمصر فاالامور مختلطه فنرى تاره افراد لا ينتمون للمهنه الشف ويطلقون على نفسهم ذلك

ونرى تاره اخرى بعض الهواه ينتحلون صفه المحترفين ونرى ايضا من هو كل رصيدهم فى مجال الطهى

انهم ظهروا بعده برامج طهى كضيوف ونرى ربات البيوت من يجيدون الطهى يطلقون على نفسهم لقب شف

ونرى بعض مقدمى البرامج الطهويه ونكتشف انهم اصلا لا علاقه لهم من قريب او بعيد بمهنه الشف

ويمتهنون مهنه مختلفه تمام بعيده كل البعض بخلاف انهم لا يعملون بأيديهم يكتفون بأستضافه اى فرد يجيد الطهى

الموقف برمته موقف عبثى غريب مختلط ولكن يبقى الشف الحقيقى واضح جلى لا يحتاج لصخب يلتزم بمعاير

مهنيه وأكاديميه معروفه للجميع وليس معاير الهاسب والهيجين فقط

الشيف بالخارج فى أسيا و اوروبا او امريكا مصدر دخل قومى ومحرك اساسى لاقتصاد دول كبرى

له كل التقدير وكل الاحترام وكل الدعم المادى والمعنوى من الدوله

وفى نفس السياق أذكر حوارى مع الشف جيسر جود المحكم الدولى و رئيس منظمه الواكس العالميه للطهى

حينما ذكر لى مثال من الواقع وقال لى ان المطبخ التايلاندى مشهور بكثر عن المطبخ الكورى

برغم ان المطبخ الكورى اقوى منه بكثير  فنجد المطاعم التايلاندى متواجده بقوه فى مختلف البلاد

 

وحين علمت الحكومه الكوريه ذلك ولاحظته دعمت المطبخ الخاص بها وعكفت على حل

تلك المشكله واقامت البطولات الطهويه واوفدت الخبراء لتدريب فريقها ونافست فى بطولات العالم

وذلك لحمايه تراثها وحضارتها المتمثله فى مطبخها فالمطبخ يمثل حضاره وتراث اجيال كثيره

لذلك قررنا فتح ملف بسؤال الخبراء سؤال واحد فقط لا غير؟ من هو الشف ؟

وسيكون هذا الملف مفتوح دون غلق وسننشر بشكل فردى اراء من نعتقد بهم لديهم خبره بالمهنه

وسيتم تجميع كل الاراء فى النهايه وضمها لموسوعه جديده  تكون مرجع للجميع

وذلك انطالاق من دورنا الذى بدأناه فى موقع فوكس الدور التوعوى المهنى الاحترافى

لعل هذا يصحح المفاهيم الخاطئه لدينا ولعل هذا يصحصح الجهات المسؤوله فى الدوله عن تلك المهنه

ودعمها بالشكل المحترم الائق وبشكل احترافى وليس فقط يكتفون بأقامه مهرجانات هيكليه هشه ضعيفه

لا طائل منها ولا قيمه مضافه لا لمهنه الطهى ولا حتى للسياحه

نأمل ان تكون مصر بكل تاريخها الطويل وكل حضارتها العميقه ان يكون مطبخها مثل المطبخ الفرنسى والايطالى

مصنف دوليا وعالميا لاننا نستحق ذلك فحضاره مصر والمطبخ المصرى لمن لا يعرف ذلك

من اقدم ثلاث حضارات على وجه الارض وليس من 7 الالف سنه فقط بل اقدم من ذلك بكثير

الحضاره الفرعونيه / الحضاره الصينيه او الاسيويه / الحضاره اليونانيه

المطبخ المصرى يا ساده يستحق اكثر من ذلك بكثر مصر تستحق اكثر من ذلك بكثير

وكلا فى مجاله يجتهد ولكن بعلم ومعرفه وليس بجهل وغرور ان يتعلم وليس عيبا مطلقا ان اكون

من الهواه واتعلم لاكون محترف فكل محترفين الطهى بدأءوا كذلك

اجتهدوا تعلموا تحملوا صعوبات يكتب لها قصص طويله

فليس من المنطق او العدل او حتى المعقول ان نساوى بين الجميع

ونضع الخبراء بمنزله الهواه فذلك سيسىء للجميع  وليس كذلك تستقيم الامور

وموقع فوكس يتمنى التوفيق والنجاح للجميع

 

الشيف محمد فوزى  ومقدم برامج طهى بقناه الحياه 

كلمه chief كلمه انجليزيه معناها قائد او مدير اورئيس او كبير اما chef كلمه فرنسيه

تحمل نفس المعنى ولكنها تطلق على طهاه المطبخ على الخصوص ومن هنا لابد وان من

يكتتسب او بحمل هذا الاسم ان يكون قائد ذو خبره تؤهله ان بحمل هذا اللقب

وان يكون دائما مطلع على ما هو جديد من حوله وان يعتقد ان لا حدود للعلم والمعرفه

وان يكون كون خبراته من تجارب مختلفه ومتعدده

ليس كل طاهى شيف ولكن كل شيف طاهى

 

 

أُضيفت في: 10 فبراير (شباط) 2016 الموافق 1 جمادى أول 1437
منذ: 3 سنوات, 3 شهور, 9 أيام, 20 ساعات, 35 دقائق, 1 ثانية
0

التعليقات