GO MOBILE version!
مهرجان الكوزين
أخبار فوكس
سفراء مصر لفنون الطهي من شباب الشيفاتسفراء مصر لفنون الطهي من شباب الشيفاتجمعيه الطهاه المصرين2017-03-14 19:33:44
الكيوى وتأثيره على الجسمالكيوى وتأثيره على الجسمالشيف هانى عصام الدين2017-02-12 09:28:49
صفحه فيس فوكس
استطلاع الرأي
ما رأيك بالموقع الجديد
فبراير2820168:41:41 صـجمادى أول191437
الشيف : هانى عصام الدين وحوار على صفيح ساخن لفوكس
الشيف : هانى عصام الدين وحوار على صفيح ساخن لفوكس
الشيف : هانى عصام الدين وحوار على صفيح ساخن لفوكس
فبراير2820168:41:41 صـجمادى أول191437
منذ: 3 سنوات, 1 شهر, 22 أيام, 3 ساعات, 56 دقائق, 44 ثانية

الشيف هاني عصام شيف عمومي فندق الجاسمين بالاس بالغردقة في حوار لـ"فوكس":

لا نستطيع مقارنة مهرجان دولي يُقام مرة واحدة سنويًا بدبي بمهرجان مصري داخلي

الشيف المصري تطور بتطور العصر وواكب الحدث بطريقة علمية

أزمة السياحة الأخيرة لم تحدث من قبل ولها تأثير قوي وممتد

برامج الطهي بوسائل الإعلام زيادة عن الحد المسموح

موقع "فوكس" هادف ومتخصص في مجال الطهاة وبدأ في الانتشار فى وقت قليل

مهنة الطاهي من أخطر المهن ولا تقل عن الطبيب

 

يرى أن مهنة الطاهي من أخطر المهن ولا تقل عن الطبيب، لأن الشيف إذا قدم غذاء صحي انعكس ذلك على الصحة العامة إضافة إلى نمو عائد الفندق الذي يعمل فيه والذي ينعكس بصورة أكبر على الدولة ككل، ويؤكد أن وضع الشيف المصري تغير  عما كان عليه فى السابق حيث أن الشيف فى الوقت الراهن متطلع إلى ما هو جديد من حيث التواصل السريع بأي استحداث فى الطهى والخدمة ولذا فإن النظرة القديمة للشيف أصبحت معدومة شكلًا وموضوعًا إنه الشيف هاني عصام شيف عمومي فندق الجاسمين بالاس بالغردقة الذي كان لنا معه هذا الحوار.. 

 

 

 

في البداية عرفنا بنفسك ومجال خبرتك وتخصصك؟

شيف هانى عصام شيف عمومي فندق الجاسمين بالاس بالغردقة

ما رأيك بمستوى الشيف المصرى عمومًا؟

الشيف المصري تطور بتطور العصر وواكب الحدث بطريقة علمية لتطلعه لما هو حديث عن طريق التواصل مع الآخرين علاوة على أنه ينتمى للمكان الذي يعمل فيه ومن أهدافه السمعة الطيبة والخدمة الممتازة.  

 

 

 

هل ترى أن مهنة الشيف بمصر لها انعكاس على الاقتصاد وحركة نموه؟

من الضرورى أن يعلم الجميع أن مهنة الطاهي من أخطر المهن حيث الصحة العامة ولا تقل عن الطبيب فالاثنان يتعاملان فى وجهة واحدة، وما إذا قدم الشيف غذاء صحي انعكس ذلك على الصحة العامة إضافة إلى نمو عائد الفندق والذي ينعكس بصورة أكبر على الدولة ككل.

كيف ترى أزمة السياحة الأخيرة وكيفية الخروج منها؟

الأزمة الأخيرة لم تحدث من قبل ولها تأثير قوي وممتد حتى يفيق من هم على زمام الأمور والدولة فقدت الكثير والكثير للخروج من هذه الأزمة يتطلب تكاتف الدولة فى ترسيخ قواعد وأسس نبنى عليها، كما أنها أكبر قطاع خدمى منتج ومثمر وذلك من خلال محورين اثنين الأول خارجي بإنشاء شركات طيران شارتر مصرية وشركات سياحية بالدول المراد التعامل معها سياحيًا، مع عدم التركيز على جنسية واحدة علاوة على دعاية قوية تتناسب ومكانة مصر أما المحور الثانى داخلى ويتمثل فى الوعى الثقافى لكيفية التعامل مع السائح والتدريب الفعال المباشر الهادف لإخراج  كوادر ناجحة مع رفع كفاءة الوضع الأمني بصورة عامة.

هل ترى أن الشيف المصري مؤهل ليكون بمستوى الشيف الأوروبى؟

أكيد الوضع تغير للشيف المصرى عما كان عليه فى السابق حيث أن الشيف فى الوقت الراهن متطلع إلى ما هو جديد حيث التواصل السريع بأي استحداث فى الطهى والخدمة ولذا فإن النظرة القديمة أصبحت معدومة شكلًا وموضوعًا.  

كيف ترى المهرجانات والمسابقات الطهوية التى تنظم بمصر وهل تحقق جدوى مهنية للمشاركين بها؟

التواصل شيء إيجابي إذا كان  جاد ومثمر والعكس صحيح وبالكاد فى مسابقات ناجحة

وأخرى تحتاج إلى مراجعة.

كيف ترى نشاط جمعية الطهاة المصريين في فترة ولاية الشيف ماركوس لها والآن بعد مغادرتها؟

بالطبع الجمعية في فترة ماركوس من أنجح الفترات لأنه مدرك أهدافه وله رؤية وكل شىء مخطط من خلال مجموعة متفاهمة والآن هو لم يرحل كليًا فهو أصبح عضوًا شرفيًا ولا يمكن التفريط فيه ونتمنى التوفيق للشيف حسام فى المسئولية الشاقة وهو جدير بها.

لماذا نشعر بفارق ضخم وشاسع بين مهرجان الطهي الدولي بدبي وبنظيره بمصر؟

لا نستطيع مقارنة مهرجان دولي يُقام مرة واحدة سنويًا بدبي ويشترك فيه معظم دول العالم  بمهرجان مصري داخلي ولكن كلنا نلاحظ التطور الذى يطرأ على مهنتنا يوم بعد يوم وإن شاء الله للأفضل طالما هناك هدف واضح.

ما هو دور الدولة في دعم مهنة الطهي والطهاة؟

إنشاء كليات ومعاهد ودورها الأساسي إنشاء كوادر ناجحة تخدم المجال بالإضافة للبعثات الدورية خارج البلاد والمشاركة الفعالة في رسم الأهداف لتقابل طموحات الطهاة.

ما رأيك بدور أكاديمية  فنون الطهي التابعة لوزارة السياحة؟

دور واضح وهادف ونتمنى المزيد

ماذا تقول لشباب الطهاة ببداية مشوارهم؟

عليهم استثمار خبراتهم الموجودة حاليًا في اكتساب معلومات تفيدهم بالإضافة إلى حب المهنة والإخلاص لها ورسم خطة للوصول للهدف ومداومة التطلع لما هو حديث.

كيف ترى برامج الطهي بوسائل الإعلام الآن؟

زيادة عن الحد المسموح الغير مقبول !!!!

هل المطبخ المصري له وجود عالميًا ولماذا؟

فى الحقيقة المطبخ المصري وجوده ضعيف على الساحة الدولية نظرًا لضعف مشاركتنا فى المحافل الدولية.

هل ترى أن إقامة معرض الهيس وبطولات الطهي على هامش المعرض تكفي مرة واحدة بالسنة؟

 أكيد ولا ينبغي تكراره حتى يتثنى لنا تنظيمه بطريقة سليمة ويخرج بالصورة المشرفة.

هل كل شيف جيد بالضرورة أن يكون مُحكم جيد؟

من البديهي لكي تكون مُحكم جيد لابد أن تكون  شيف قوى مهنيًا وأخلاقيًا.

هل يتناسب أسلوب الطهي الكيميائى مع مصر وما هي قصته؟

موضوع تم رفضه حيث أنني قد حضرت فى سنة  2006 عرض حي فى دبى على هذا المنتج  ولم يلق اهتمام من الوطن العربى بأكمله حيث أنك تتعامل مع مركبات كيميائية معقدة مثل الأكسجين السائل والنيتروجين السائل وهما غير متوفرين للعامة بالإضافة إلى ارتفاع ثمنه وخطورة استخدامه في ظل ضعف الوعي التدريبي لدى الوطن العربي.

لماذا لا يوجد نقابة مخصصة للطهاه بمصر؟

وجدت سابقًا ولم تُفعل بجدية فأغلقت وما نراه الآن يعد اجتهاد شخضي لبعض من الطهاة.

هل دور الأجانب بمنصب الشيف العمومى للفنادق الكبرى أفاد أم أضر الشيف المصرى؟

 قطعًا الشيف المصري استفاد من الأجنبي وأدناها التخطيط وحسن الإدارة.

لماذا بالخارج الشيف له نظرة اجتماعية مختلفة عن مصر؟

لعدم الوعي السليم عن ماهية الشيف ودوره الإيجابى في خلق ذوق عام لدى مريدين الفنادق والمطاعم بالإضافة إلى اختلاف الثقافات.

كيف يكون للشيف دور فى تنشيط السياحة وجذب السائحين للمنشأة؟

نجاح رسالته فى تحقيق التوازن بعمله من حيث إعطاء كل ذي حقا حقه بمعنى أن أعضاء فريقه لهم حق والإدارة لها حق والعميل له حق وصاحب المنشأة له حق فإذا ما عرف أهمية دوره كان النجاح حليفه.

لماذا لا يوجد بمصر صحافة طهوية متخصصة؟

لانشغال الصحافة بأشياء أخرى ولكن بدأ الالتفات إلى أنه يوجد مجال حيوى وهام يجب تغطيته.

وأخيرًا ما رأيك بموقع فوكس؟

موقع هادف ومتخصص فى مجال الطهاه  وبدء فى الانتشار فى غضون وقت قليل

واتنبأ بمستقبل باهر وذلك بفضل قيادته الناجحة الغيوريين على مجال الصحافة كل التحية والتقدير لمجهوداتهم الواضحة فى صحافة الطهى والطهاه.   

 

أُضيفت في: 28 فبراير (شباط) 2016 الموافق 19 جمادى أول 1437
منذ: 3 سنوات, 1 شهر, 22 أيام, 3 ساعات, 56 دقائق, 44 ثانية
0

التعليقات